جريدة رياضية يومية تصدر عن اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية                                                                                                  صدر العدد الاول عام 1966                                                          رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 942 لسنة 2007

                   

    
القائمة الرئيسية
الاولــــــــى
ملاعب محلية
اخبار وتقارير
المحافظات
العاب اخرى
لقــــــاءات
بعد الصافرة
ملاعب اسبوعية
كتاب الملاعب
اخيرة الملاعب

القائمة الثانوية
الارشيف
الاتصال بنا
من نحن ؟
هيئة التحرير

 

 

 

 

 

 

 


 

الثلاثاء 12/12/2017 العدد : 2917

حصدنا المركز الأول في بطولة العراق لرماية المعاقينطموحنا يزداد يوما بعد آخر من أجل تقدم اللعبة

لم تقف الإعاقة أبداً عائقا امام النجاح ومن يحب الحياة ويعيش بتفاؤل، خصوصاً الاعاقة الجسدية، بل انها قد تكون حافزا للابداع والابتكار والتميز، خصوصاً اذا كان صاحبها يمتلك الارادة والاصرار، ويمكن القول ان المجتمع هو من يمنح هذا النجاح ويقف بالضد منه، ولولا الجهد والمثابرة التي يبذلها الاشخاص ذوي الاعاقة من اجل اثبات الذات والسعي للنجاح في مختلف مجالات الحياة لكانوا اليوم في خبر كان، ونحن من خلال هذه المقدمة نريد تسليط الضوء على بطلين بكل معنى البطولة، استطاعا حصد الاوسمة المحلية والعربية والعالمية، وان يكونا زوجين ناجحين، ولم تقف الاعاقة حاجزاً يمنع زواجهما او تحول دون حصد الجوائز.. (الملاعب) ارتأت ان تحاورهما ليتحدثا عن حياتهما الشخصية والرياضية، وهما البطلان حسين علي حسين (البندقية الهوائية) وسارة عباس (المسدس الهوائي)، في لعبة الرماية للمعاقين.
بداية قالا: نحن الاثنان نكمل بعضنا البعض في جميع مجالات الحياة، يومياً نذهب الى مقر التمرين الكائن في منطقة زيونة، وتحديداً بمقر مجمع وزارة الشباب والرياضة في قاعة اللجنة البارالمبية، ونواصل تدريباتنا بإشراف الملاك التدريبي وبمتابعة الهيئة الادارية للاتحاد المركزي لرماية المعاقين، اضافة الى عملنا الثاني لكي يسد حاجاتنا المنزلية لاننا نسكن في بيت للايجار ويجب علينا ان نبحث عن عمل ثان لان هناك أمورا تحتاج الى المال، وانا وزوجي نعمل بكل جد، وهناك تعاون كبير مع بعضنا.
* طموحك للمستقبل؟
- طموحي الشخصي ان اكمل دراستي واطور نفسي، وان شاء الله ايضاً اصل لمرتبة عالية في مجال رياضة الرماية.
* كيف شاهدت مشاركتك في بطولة العالم الاخيرة التي اقيمت في المانيا؟
- بطولة العالم لرماية المعاقين التي اقيمت مؤخراً في المانيا أعدها قفزة نوعية من حيث الاختلاط مع اجناس وقوميات اخرى، وكيف ترى هؤلاء المعاقين من جميع انحاء العالم، مثل ايران وتركيا والبرازيل والمانيا وانكلترا والارجنتين واستراليا وروسيا وكندا والصين وايطاليا وفرنسا وماليزيا وكولومبيا وكازاخستان وكرواتيا والكويت وايرلندا والسويد والهند وكوريا الجنوبية ولاتفيا وسويسرا وسلوفانيا وبولندا والبرتغال وبلغاريا سلوفاكيا، حيث جمعت 361 وتأهلت الى الاولمبياد المقبل التي ستقام في اليابان في فعالية المسدس الهوائي لمسافة 10 امتار.
* هل تعتقدين ان هذه المشاركة العالية كانت مفيدة لكما؟
- بالتأكيد ان مشاركتنا كانت مفيدة جداً، وقد استفدنا من وجود اقوى رماة العالم، ونافسناهم بجدارة، واجتزنا لاعبين ولاعبات دوليين على مستوى عال بكل ثقة، ومنحتنا المشاركة ايضاً الثقة بالنفس والمعنويات، اضافة الى الخبرة. لافتة الى: ان التأهل يعد انجازا بحد ذاته، لاسيما بعد ان اجتزنا ابطال اللعبة الذين تهيأوا بشكل متميز، اضافة الى ذلك اللجنة المنظمة قدمت تهنئتها وتقديرها لي ولزملائي لتأهلنا.
* كيف شاهدت تعامل الدول الاوربية مع النساء المعاقات؟
- مقارنة بنا، فأكيد اوربا تعاملها افضل، شاهدت في اوربا تخصيص جميع مجالات الحياة للمعاقين مثل المدرجات والمصاعد والمقاعد، ومكان خاص لجلوس المعاقين والتسهيلات في المستشفيات وايضاً في دوائر الدولة، اضافة الى دفع اجور السكن من قبل الدولة ومنحهم رواتب شهرية، اضافة الى نظرة المجتمع لهم، وهي نظرة مليئة بالامل والابتسامة والبهجة.

مبدعات من بلادي
فاطمة علاء

دخلت اللاعبة فاطمة علاء ميدان الرياضة لعبة الفنون القتالية في النادي الفيلي بشارع فلسطين، بعدها انتقلت لنادي الشباب الرياضي لممارسة لعبة كرة القدم، وايضاً مارست لعبة كرة الطائرة في نادي الشباب، ثم انتقلت لنادي بلادي ولعبة كرة القدم، لتستمر فترة طويلة ثم انتقلت الى نادي الحدود الرياضي حيث لعبة كرة القدم والطائرة، وبعدها انتقلت الى نادي بغداد لممارسة لعبة كرتي الطائرة والقدم بإشراف المدرب جواد هليل والكابتن عباس. وهي تواصل تدريباتها في منتدى القدس، وقد تحدثت قائلة: استطعت ان اكوّن علاقات مع الاندية من خلال الانتقالات، وتشكيل علاقات جميلة ما بين اللاعبات والمدربين، والاحتكاك بهم للاستفادة من خبراتهم وامكاناتهم، اضافة الى المهارات العالية، وهناك ظروفا صعبة تواجه الرياضية وتحتم عليها ان انتقل بين الحين والاقرب من ناد الى اخر لتحسين حالتي المادية لان هناك ظروفا صعبة على اللاعبة في تسد حاجتها المادية، والرياضة تحتاج الى استمرارية في التدريب والتغذية الجيدة وشراء ملابس بين الحين والاخرى، وسد اجور التنقل من البيت الى التدريب، الامكانات والمهارات.


 

أين هي الآن
فرح عبدالكريم

 عادت اللاعبة فرح عبدالكريم لميدان الرماية مرة اخرى بعد معاناة كبيرة في صراع مع المرض لسنين طويلة، بعد ان اجرت عدة عمليات داخل وخارج العراق، والآن عادت اللاعبة بحلة جديدة وبإبتسامة متألقة مع فريق الجيش للنساء والرجال، وشاركت اللاعبة فرح ببطولة العراق لرماية المعاقين التي اقيمت بميدان خولة بنت الازور، وحصل نادي الجيش على المركز الاول.
وقالت اللاعبة فرح لـ(الملاعب): ان الفترة السابقة كانت صعبة بالنسبة لي، حيث جعلتني ارقد على السرير بسبب التشخيص غير الصحيح، ما تسبب في تراجعي وعدم مقدرتي على ممارسة اللعبة من جديد، لكن بمساندة أهلي وعائلتي واصرارهم تمكنت مرة اخرى من الخروج من الاجواء الكئيبة والاحباط الذي لازمني منذ سنوات اعدت النظر بأموري وبتشجيع من الهيئة الادارية والملاك التدريبي للاتحاد والنادي، فقمت مرة اخرى بكل اصرار وتفاؤل لإعادة نشاطي من جديد، حيث شاركت في بطولة دوري العراق لرماية المعاقين، حيث شاركت فيها العديد من اللجان الفرعية والاندية المتخصصة لفعاليتي (المسدس الهوائي) و(البندقية الهوائية للرجال والنساء)، وحصلت على المركز الاول في البندقية الهوائية لنادي الجيش، والمركز الثاني كان من نصيب اللاعبة نجلاء كاظم من لجنة بابل، أما المركز الثالث فكان للاعبة زينب جاسم من لجنة ميسان. مبينة: أحسست أن المرض علاجه العمل الدؤوب كي نقضي عليه، وهذا لا يصعب امامنا ما دامت هناك مساندة ومساعدة من الاخرين.


 

لاعبة الشباب بالكرة الطائرة .. ورود مهدي:سررت بإستدعائي لصفوف المنتخب الوطني وأحببت اللعبة منذ صغري

بغداد/ عبدالكريم ناصر

ذكرت لاعبة نادي الشباب، ورود مهدي، ان البطولة التي ينظمها الاتحاد العراقي للكرة الطائرة في اواسط الشهر الجاري ستكون بمثابة بطولة القمة التي سنكون عليها نحن بطلات نادي الشباب، فالتدريبات الاسبوعية التي نقوم بها ستمكننا من تحقيق التميز والفوز بالبطولة، اضافة الى اللعب مع منتخبات الرجال، وهو ما سيقدم لنا الانسجام والتطور، اضافة الى زيادة الخبرة.
كيف كانت البداية
اللعب اول ايامي مع الطائرة كان في الدراسة الابتدائية، وقد حققت من خلالها حضورا كبيرا في البطولات الخاصة بتربيات مع معلمات المدارس التي درست فيها.
فريق الشباب حقق الطموح
وفي نادي الشباب كان هناك تميز واضح للاعبات بفضل وجود مشرفين حققوا للنادي التميز في اللعبة، ومنهن المدربة وحيدة والمدربة ماجدة، اللتان كانتا يعملان معا كالأمهات، ونحضر بصحبتهن الى القاعة، ثم العودة معهن، اضافة الى التدريبات، والاشتراك فيها، اضافة الى المدرب طارق ناظم، كلهم قدموا لنا الكثير من الدعم للاستمرار.
لم أقتنع بأدائي
الدراسة اخذت من عندنا الكثير، نتدرب فقط في العطل بسبب ايام الدراسة، اضافة الى صعوبة النقل التي كانت وما زالت مشكلة المشاكل التي نعاني منها، ومن المؤكد حلها بتوفير واسطة نقل، واعتقد ان اللعب لفترة طويلة مع بعض سيزيد من خبرتنا، لكن تبديل اللاعبين، وخاصة الرافعة او الليبرو، يؤثر كثيرا، واللعب كان السابق لزيادة الخبرة، فالفرق سبقتنا كثيرا، وقد استفدنا من البطولة، فقد كانت المهارات التي قدمتها لاعبات الطائرة في الاندية الشمالية وامانة بغداد، متميزة، وحققت لنا الكثير من الفائدة، وما زلنا بعمر صغير ومن الممكن ان نشكل رقما صعبا في قادم البطولات.
الإعداد موهبة
وقالت ورود: ان البداية كانت في بطولات التربيات واستمريت مع ان مكاني كصانعة العاب صعب، لكني احببته، ولدي منافسة في الفريق مع اللاعبة بنين، فنحن نلعب بشكل 2-4، نحتاج للكثير من البطولات للتقدم، وإلا فسنبقى بالاداء نفسه، لكوننا بحاجة الى فرق اقوى لكي نستفيد منها، فنحن بحاجة الى بطولات متعددة لزيادة الخبرة والتعلم، ولذلك نلعب مع المتقدمين والشباب من اللاعبين لزيادة الخبرة.
الأخ الأكبر
واكدت ورود: ان المدرب طارق ناظم كان لنا الاخ الاكبر والاب، وجدناه مربيا فاضلا، اضافة الى وجود المدربة وحيدة والمدربة ماجدة لمساعدة المدرب طارق، بحيث يشكلون فريقا متكاملا عمله كبير في تقدم مستوى ادائنا.
الطموح كبير
واستطردت اللاعبة ورود حديثها قائلة: ان الطموح لا يتوقف، واعتقد ان القادم سيكون اكبر من الحاضر، لذلك نحن نسعى لتحقيق الفوز مع رفيقاتي بالبطولات، اضافة الى مواظبتي على التمرين بشكل يومي في قاعة الرصافة الثانية اليرموك.
بنين سبب تميزي
واعربت اللاعبة ورود عن اسفها لإبتعاد اللاعبة بنبن المعدة التي تساعدها على الفريق، فقد كانت السبب في التميز بسبب التقارب في المستوى بيني وبينها، ما يدفعني الى تقديم الافضل ويعطيني حافزا للتطور، فهي جيدة، واتمنى ان احقق الحضور مثلما هي كذلك، فصانعة الالعاب بحاجة الى اداء مهاري عال، فهي، اضافة الى انها رافعة للفريق، فهي كابسة وتعمل مع البلوك في الفريق، وكذلك مع الاعداد.
 

عبر الهاتف

زينب عبدالحسين

يواصل الفريق النسوي لكرة القدم للساحات المكشوفة لنادي بلادي وحداته التدريبية بإشراف زينب عبدالحسين والملاك التدريبي.. وللمزيد اتصلنا (عبر الهاتف) مع مشرفة الفريق النسوي لنادي بلادي لكرة القدم، زينب عبدالحسين، لتتحدث الينا، حيث قالت: في ظل الظروف الحالية بعدم وجود دوري فضلا على الظروف الصعبة التي تمر بها كرتنا النسوية، فقد استطعنا بمساندة ملاكات تدريبية من تشكيل فريق نسوي متمكن مميزات يضم اللاعبات زهراء حسين وتمارة محمد وهاجر محمد ودعاء عبدالامير وحنين فراس وزهراء عماد جمعة وربى حيدر وبدون بدري وسارة محمود شاكر وفاطمة عقيل ورند عقيل ودعاء رعد فارس. مضيفة: ايضاً نحن نعمل لخدمة الكرة النسوية، ونحن مستمرون بالعمل، وهذا اقل واجب نقدمه للاعباتنا لانهن بالتأكيد يستحقن كل حب واحترام لدورهن في الارتقاء بالرياضة لانها شريحة مهمة من مكونات المجتمع العراقي بل العالمية. مختتمة: نتمنى من الجهات المسؤولة على الرياضة النسوية، وتحديداً كرة القدم، العمل على النهوض بكرتنا النسوية واعادتها للبطولات المحلية من جديد.

 

    

الساعة والتأريخ

مواقع الرياضة الدولية

اللجنة الاولمبية العراقية

اللجنة الاولمبية الدولية

الاتحاد الدولي لكرة القدم

الاتحاد الدولي لكرة الطائرة

الاتحاد الدولي لكرة السلة

الاتحاد الدولي لكرة اليد

الاتحاد الدولي للتنس

الاتحاد الدولي للملاكمة

الاتحاد الدولي للتايكواندو

الاتحاد الدولي للمصارعة

الاتحاد الدولي للسباحة

الاتحاد الدولي للرماية

الاتحاد الدولي للدراجات

الاتحاد الدولي للفروسية

الاتحاد الدولي لألعاب القوى

الاتحاد الدولي للمبارزة
الاتحاد الدولي لرفع الاثقال
الاتحاد الدولي للريشة الطائرة
الاتحاد الدولي لكرة المنضدة
الاتحاد الدولي للجمناستك
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للقوس والسهم
الاتحاد الدولي للإسكواش
اللجنة البارالمبية الدولية
الاتحاد الدولي للشطرنج
الاتحاد الدولي للبولينغ
الأتحاد الدولي للكاراتيه
الأتحاد الدولي لكمال الأجسام
المتحف الاولمبي لوزان
المجلس الاولمبي الاسيوي
الاتحاد الدولي للتجديف

القاموس

   

   جميع الحقوق محفوظة لحصيفة الملاعب 2010                                                               تصميم : غزوان البياتي - gazwanalbaity@yahoo.com