جريدة رياضية يومية تصدر عن اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية                                                                                                  صدر العدد الاول عام 1966                                                          رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 942 لسنة 2007

                   

    
القائمة الرئيسية
الاولــــــــى
ملاعب محلية
اخبار وتقارير
المحافظات
العاب اخرى
لقــــــاءات
بعد الصافرة
ملاعب اسبوعية
كتاب الملاعب
اخيرة الملاعب

القائمة الثانوية
الارشيف
الاتصال بنا
من نحن ؟
هيئة التحرير

 

 

 

 

 

 

 


 

الاربعاء 13/12/2017 العدد : 2918

الدوري الممتاز في ميزان التقويم
باســـــم جمـــــال: تساقـــــط المدربـــــين حالـــــة طبيعيــــة
 

بغداد/ سيف المالكي
تباينت الاراء واختلفت الطروحات حول المستوى الفني العام للدوري الممتاز الكروي بعد انتهاء الجولات الخمس الاولى منه وتأكيد المتابعين ان المستوى لم يرتق الى ما مأمول منه بعد تعثر فرق كبيرة وتراجع البعض الاخر منها كالجوية والطلبة والميناء، وهو ما لم يرض جماهيرها فضلا عن اتساع رقعة ظاهرة تغيير المدربين مع انطلاق الادوار الاولى للدوري، وهو ما لم نعهده في المواسم السابقة الى جانب التلكؤ الذي من المرجح ان يرافق بعض المباريات عقب اغلاق ملعب الشعب للصيانة وعدم وجود ملاعب لاغلب الاندية، وهو ما يجب ان تنتبه له ادارات الاندية وان تهتم بملاعبها اسوة باهتمامها بالتعاقد مع اللاعبين الافضل مع بداية كل موسم، ليكون دورينا مثاليا ولا تحصل فيه تأجيلات وتوقفات من الممكن ان تؤثر في مستواه الفني العام.

تساقط المدربين

وقال الشخصية الرياضية المعروفة باسم جمال: بعد ان انتهت هذه الجولات من منافسات الدوري تبين ان المستوى الفني متوسط ولكن يبشر بالخير وحتما سيتصاعد المستوى بالجولات المقبلة عند اكتمال لياقة المباريات والتعود على زخمها، على العموم بداية مشجعة واعتقد انها افضل من الموسم السابق، اما بالنسبة الى بداية تساقط المدربين برغم ان الدوري في بدايته فهي ظاهرة طبيعية اذا اخذنا بالحسبان الضبابية التي رافقت بداية الدوري واختلاف الاراء حول العدد الذي سيشارك فيه ما ادى الى التكاسل في اعتماد المدربين وقتها ثم ربما استعجال بعض الادارات في اختيار المدرب المناسب لفريقها، وكذلك ضعف بعض الادارات وعدم قدرتها على اتخاذ القرار الصحيح سواء في تعيين المدربين او عند اعفائهم، كذلك تبرز لدينا ظاهرة الامكانات الضعيفة وشبه المعدومة عند بعض الاندية وعدم قدرتها على الايفاء بالتزاماتها لمدربيها ما ادى الى خلق خلافات حادة ادت بالتالي الى تغيير المدربين سواء كان المبادر هو المدرب او النادي، طبعا مثل هذه الارضية غير الصالحة للعمل سترينا لاحقا المزيد من حالات تغيير المدربين، وبالنسبة الى اغلاق ملعب الشعب لاغراض الصيانة يجب ان لا يعطى الموضوع اكثر من حجمه، والاندية بالتعاون مع لجنة المسابقات قادرة بسهولة على تفادي اي اشكال في هذا الاتجاه، وبالنسبة الى موضوع الدوري واستمرار انسيابته فكلنا نتمنى ذلك ونحرص عليه، ربما ستحصل توقفات مستقبلا لاسباب قد تكون قاهرة بسبب وضع البلد غير المستقر، ولكن الاتحاد يبدو مصمما على جعلها غير مؤثرة ولا تتسبب في تقليل اهمية الدوري وانسيابيته، اما بالنسبة لمن سيكون اللقب في نهاية الدوري فأعتقد ان هناك العديد من الاندية المرشحة والامر حاليا سابق لاوانه لاننا ما زلنا في الادوار الاولى.

اداء دون الوسط

في حين اكد الخبير الرياضي الدكتور علي الحسناوي: على الرغم من تباين المستوى الفني للفرق لأسباب عدة يأتي في مقدمتها العامل المالي ومستوى التنظيم في الأندية واختلاف ثقافة المدربين إلا أن المستوى الفني إجمالا ما زال دون الوسط ولم يرتق إلى مستوى الطموحات المراد منها تسويق الدوري العراقي وبناء منتخبات وطنية جيدة.ظاهرة تغيير المدربين يقف وراءها عاملان أساسيان أولهما تصاعد سلطة الجمهور وروابط المشجعين على سلطة النادي، وثانيهما الاستعجال في النتائج على حساب البناء بالنسبة للأندية الفقيرة. وهي ظاهرة غير صحية إطلاقا لما لها من تأثيرات سلبية على اللاعبين وميزانيات الأندية ولو انها حق مشروع لكنها تتعارض وسياسة الاستقرار التدريبي.
إن عدم وجود ملاعب بديلة أربكت الدوري بشكل عام ولكن الخطأ تتحمله الأندية وهو خطأ تراكمي وذلك كون الأندية لم تعمل على مبدأ الاستثمار والتمويل الذاتي وشجعها في ذلك التمويل الحكومي غير المشروع إضافة إلى انشغال الأندية بعقود اللاعبين المترفين بدلا عن توجيه الأموال نحو البنى التحتية.
من المؤكد أن هنالك العديد من التأجيلات والتوقفات التي سترافق الدوري لعدم خضوعه لسلطة مركزية قوية ولخلوه من كتيب تقويم الدوري، إضافة إلى خضوعه لسلطة الأندية الكبيرة التي تخضع بدورها لسلطتي المال والجمهور. للأسف لا يمكن التكهن من الآن بصورة المربع الذهبي للدوري ولكن وكما تعودنا عليه ستكون الغلبة للمال الذي هو بيد الأندية الكبيرة فمن يملك أكثر يتفوق أكثر.

تراجع الكبار

اللاعب الدولي السابق عائد اسو قال: المستوى الفني للأدوار الخمسة الاولى متوسط نوعاً ما والفرق لم تظهر بالمستوى المطلوب وبالأخص الفرق الجماهيرية مثل الجوية والطلبة والشرطة والزوراء برغم النتائج الإيجابية لكن المستوى غير جيد. اما تغيير واستقالات المدربين في الأدوار الاولى طبعاً ظاهرة غير جيدة تأثر سلبياً في مستوى الدوري وبالأخص فرق المحافظات مثل الديوانية والاندية الاخرى. اما بنسبة للملاعب وصيانتها في انطلاق مباراة الدوري هذه الظاهره تأثر في مستوى الفرق والدوري لان اهم شيء هو المنشآت يحب تكون صالحة قبل الدوري حتى لا يصير تأخير او تأجيل في مباريات الدوري وهذا الشيء يسبب في تدهور الفرق وسيكون الدوري مملا مثل السابق وستكون هناك مشاكل تأثر في الدوري أتمنى من الاتحاد واللجنة الاولبية ووزارة الشباب الاهتمام في كل الجوانب المتعلقة في دورينا حتى تكون هناك منتخبات جيدة تستطيع ان تنافس على البطولات مثل السابق.
 

ضعف الإدارات وغياب القانون جواز مرور تدخل الجمهور في قرارات الأندية
الربيعي: التدخل في عمل الإدارات حالة دخيلة على رياضتنا
الهاشمي: ضغوط المشجعين حاضـرة ولا نعترف برابطتهم
 

بغداد / حسين سلمان
لم يعد خافيا على المتابعين للمشهد الكروي العراقي تدخلات البعض من روابط المشجعين للاندية الجماهيرية بكل جزئيات القرارات المتخذة من الادارات بدءا باختيارات اللاعبين والمدربين مع بداية كل موسم وانتهاء باقالة الملاكات التدريبية، لا بل ان ضغوط بعض المتسلطين من الجمهور تصل الى حد اختيار اللاعب الاساسي من البديل.
الضغوط الاخيرة التي مارسها جمهورا الطلبة والميناء ومن قبلهما الجوية في المطالبة باقالة المدرب واستقدام آخر بدلا منه تكاد تكون دليلا قاطعا لهذه التدخلات وقد ينجح جزء منها وقد تتصدى ادارات اخرى لممارسات الجمهور غير الشرعية.
ضعف الادارات واحد من الاسباب الفعالة والرئيسة في السماح لتدخل الجمهور، يضاف لها غياب القانون في حماية الادارة هو عامل آخر يؤدي الى ضعف الادارة التي تحاول الرضوخ لضغوط الجمهور، وما ممارسات التهديد والوعيد الا جزء من تخويف الادارة في حال عدم الانصياع لجمهورها.
من حق الجمهور ان يتمتع مع فريقه في الفوز والعرض الجميل، وان يحزن للخسارة، لكن ايضا من حق الفريق ان يطالب جمهوره بالوقوف الى جانبه في الضراء مثل السراء، لا ان يزيد من هموم فريقه الناتجة من الخسارات وبالتالي فان جميع الاطراف هي الخاسرة.
في المشهد العراقي عاملان اساسيان يحاولان الضغط على الادارات، الاول العجز المالي، والثاني ضغط الجمهور، وامام ذلك هناك ادارات تحاول الوقوف بالضد من تطلعات الجمهور، حتى وان كان الاخير على حق، كي تثبت انها ادارة قوية، تقابلها ادارات تخضع لضغط المشجعين من اللحظة الاولى.
امام ظاهرة تدخل الجمهور في قرارات ادارات الاندية كانت لنا وقفات استطلاع مع المعنيين بالشأن الكروي العراقي لنتحدث عن محاولات الضغوط التي تتعرض لها الادارات من الجمهور.

الطلبة: ادارتنا متماسكة

نائب رئيس الهيئة الادارية لنادي الطلبة محمد الهاشمي أشار في مجمل رده عن الموضوع: الى لا ننكر أن هناك ضغوطا على ادارتنا من الجمهور برغم ان الادارة لا تعترف بأن هناك رابطة في النادي اصلا ولا تتعامل معها رسميا وهي من منحت لنفسها الدور والسلطة، وما يدور في الملعب من سب وشتيمة على اللاعبين لا يمثل اخلاق الجمهور الطلابي، لكن بوجود اطراف مشخصة ومعروفة، هي من تدفع الجمهور لهذه التجاوزات التي تعدت حدود التشجيع الذي ننشده في ملاعبنا عندما وصل الامر الى انتهاك الاعراض.واضاف: ادارتنا متماسكة ولا تخضع لاية ضغوط تستخدم اساليب غير شرعية تحاول الدخول في العمل الاداري في النادي بتواصيف غير قانونية، لذا فان الادارة اتخذت قرارا اكد عدم تمكن ضغوط الجمهور من التأثير في عملها وتمسكت بالملاك التدريبي للفريق.وبين: ما يحدث من استجابة لضغوط الجمهور هو دليل على ضعف الادارات التي وجدت في غياب القانون الرادع سببا في خلق المشاكل مع الجمهور فهي تحاول بطريقة واخرى ان تدفع الضرر عنها فتستجيب لطلبات الجماهير.

الجمهور مكانه على المدرجات

عضو الهيئة الادارية لنادي الشرطة عدي الربيعي أكد ان: ظاهرة تدخل الجمهور في عمل الهيئات الادارية تعد ظاهرة دخيلة على رياضتنا، اذ ان لكل منهم واجبات محددة فالمكان الطبيعي للجمهور هو المدرجات ودعم الفرق وتشجيعها ومؤازرتها وبدون الجمهور تفقد هيبة النادي، اما الادارة فمن الطبيعي ان تحدد واجباتها برسم استراتيجية وخطط آنية ومستقبلية لفرق النادي كافة وتكون صاحبة القرار الاول والاخير عن هذه الاستراتيجية وما تحقق منها.واضاف: وعليه يجب ايقاف اي تدخل من اي طرف لضمان استمرار تحقيق النتائج وفي حالات الاخفاق هناك هيئة عامة تراقب الاحداث عن كثب وتقويم سير العمل.وبين: ومتى ما تم العمل لكل جهة من موقعها واختصاصها، فأن الامور ستجري بصورة طبيعية وممتازة وبخلافه فأن اي تدخل سيضر بمسيرة النادي وما نشاهده اليوم من تدخلات من هذا الطرف او ذاك سببها يعود بالدرجة الاساس الى ضعف الهيئات الادارية وخوفها من ردود افعال الجمهور وهذا ما يولد حالات تخبط كثيرة، اما القانون فلا علاقة له بالامر، هناك ثوابت لكل طرف يجب احترامها وعدم التجاوز عليها وقوانين الدولة موجودة ومحترمة وواجبة التطبيق وملزمة للجميع فمن يسمح للتجاوز عليه ان يتقبل العواقب.

لا تدخلات ولا ضغوط

عضو الهيئة الادارية لنادي الزوراء عبدالرحمن رشيد، أوضح: لله الحمد ان جمهورنا لم يمارس لعبة الضغوط او التدخل بعمل الادارة، ولدينا رابطة رئيسها امير المالكي وهو حلقة وصل ما بين جمهورنا والادارة في حال طلب تسهيل امر او مناقشة امور تخص الجمهور، فالتعاون موجود وكل طرف يعي مكانه من دون التأثير في الطرف الآخر.واضاف: ان وجد هناك تدخل وضغوط على الادارات من الجمهور فهو دليل اكيد على ضعف الادارات، ويبقى غياب القانون مشكلة اخرى مؤثرة في شخصية الهيئات الادارية وعاملا مساعدا لتمدد صلاحيات الجمهور، فبعد ان كان جمهورنا في السابق انموذجا تقتدي به الدول اصبح الآن عائقا ومشكلة على بعض الاندية.

 

لاعبو فريقي النجف والكوفة امتعونا بلمحات فنية جميلة
الدولي منير قاسم ذاد بمهارة عن مرماه وقاد فريقه لتحقيق الفوز
 

بغداد/ صكبان الربيعي
تقدم فريق النجف خطوة مهمة في دوري النخبة بكرة اليد بعد ان خطف الفوز من جاره فريق الكوفة بفارق هدف واحد 22-21 في المباراة التي جرت بينهما في قاعة فريق الكوفة ضمن الدور السادس من المرحلة الاولى.
وكان الشوط الاول من المباراة قد انتهى لصالح فريق النجف بنتيجة 12-11 هدفاً نجح خلاله المدربان كاظم كامل وياسر سعيد في قيادة لاعبي الفريقين لابراز لمحات فنية رفيعة وتطبيق الخطط الحديثة المناسبة في الدفاع والهجوم بالشكل الذي شد المتفرجين مع احداث المباراة.

تشكيلة الفريقين

اعتمد مدرب فريق النجف كاظم كامل على تشكيلة من اللاعبين الحارس الدولي منير قاسم ومحمد غصاب واحمد كاظم البطاط ومصطفى عبدالهادي وحسن جاسم لتدوير الكرة خارج منطقة الدائرة ومحمود شاكر ومصطفى قحطان للجناحين ومرتضى علي ومهند عادل لتبادل المراكز في اشغال الدائرة ومناورة دفاع فريق الكوفة.
بينما اعتمد مدرب فريق الكوفة ياسر سعيد على تشكيلة من اللاعبين الحارس الشاب المقتدر طلال عدنان واسامة رفعت وياسر نجاح وسجاد طالب لتدوير الكرة خارج منطقة الدائرة ورامي علي وعلي عبدالكريم للجناحين وليث محمد واحمد مالك وحسن عبدالمهدي لتبادل المراكز في اشغال الدائرة ومناورة دفاع فريق النجف.

النجف يتقدم للمركز الثاني

تقدم فريق النجف بفضل هذا الفوز الى المركز الثاني بلائحة الدوري بعد المتصدر فريق الجيش اذا ما علمنا ان فريق الشرطة لديه مباريات مؤجلة بسبب مشاركته في بطولة اندية آسيا ابطال الدوري التي اقيمت مؤخراً في الهند واحرز فيها المرتبة الخامسة.

بداية موفقة للكوفة

كانت بداية فريق الكوفة لمباراته امام النجف موفقة بفضل هجماته السريعة المنسقة من جانبي الملعب سجل من خلالها رامي علي واحمد مالك وليث محمد الاهداف الكثيرة التي قادت الكوفة للتقدم 3-1 ثم 4-2 وحصل التعادل 5-5 بفضل براعة حارس مرمى فريق النجف الدولي منير قاسم الذي رد العديد من الكرات الخطرة، ثم واصل فريق الكوفة التقدم برصيد الاهداف 7-6 ثم 9-6 ثم 11-10 ولكن سرعان ما حصل التعادل 11-11 هدفاً بفضل تألق الحارس منير قاسم ثم اضاع لاعبو الكوفة العديد من فرص التهديف لتسرعهم في الهجوم، في حين استثمر لاعب النجف مهند عادل هجمة موفقة في جهة اليمين قبل نهاية الشوط الاول سجل منها هدف الترجيح في الوقت الذي وفق حارس مرمى الكوفة المتألق طلال عدنان في رد العديد من الكرات الخطرة خلال هذا الشوط.

تفوق فريق النجف

استمر تفوق فريق النجف في الشوط الثاني بفضل مهارة وتألق حارس مرماه الدولي منير قاسم وكذلك نجاحه في اللعب بلاعبين لاشغال مركز الدائرة وفقا في مناورة دفاع فريق الكوفة والانفراد مع الحارس طلال عدنان وتسجيل الاهداف خاصة ان اللاعبين مهند عادل ومحمد غصاب واحمد البطاط وفقوا كثيراً في تدوير الكرات السريعة خارج منطقة الدائرة وايصالها الى الجناحين محمود شاكر ومصطفى قحطان اسفرت عن تسجيل الاهداف لتشير الى تقدم النجف 14-12 هدفاً ثم 15-13 هدفاً وحصل التعادل اكثر من مرة 15-15 هدفاً ثم 17-17 هدفاً ثم 19-19 هدفاً ثم 20-20 هدفاً، وتقدم فريق النجف 21-20 هدفاً وسنحت فرصة لفريق الكوفة للتعادل ولكن تسرع مهاجميه اضاع عليه الفرصة، في حين استثمر لاعب النجف محمد غصاب قبل نهاية المباراة هجمة منح في اثرها رمية جزاء ورد فريق الكوفة بهجمة موفقة عن طريق اللاعب المجتهد ليث محمد سجل منها هدفاً لتنتهي المباراة الشيقة والممتعة والندية والقوية لصالح فريق النجف بنتيجة 22-21 هدفاً.
كان ابرز هدافي فريق النجف مهند عادل برصيد 6 اهداف يليه محمود شاكر ومحمد غصاب ومرتضى علي ولكل واحد منهم 4 اهداف. اما ابرز هدافي فريق الكوفة فكام اللاعب احمد مالك برصيد 6 اهداف يليه ليث محمد مسجلاً 4 اهداف ثم رامي علي واسامة رفعت ولكل منهما 3 اهداف.
 

بعيوي: قرعة آسيا للصالات متوازنة ونحتاج لإعداد مثالي
 

بغداد / ميثم الحسني
اجريت صباح اليوم في الصين تايبيه قرعة بطولة اسيا داخل الصالات التي ستنطلق في الصين تايبيه بشهر شباط من العام المقبل واسفرت القرعة عن وقوع العراق في المجموعة الثالثة التي ضمت الى جانب منتخبنا كلا من ايران والصين وماينمار.وقال مدرب منتخبنا بكرة الصالات هيثم بعيوي: لا يوجد شيء سهل في نهائيات اسيا، حيث ان 16 فريقا تاهلت باستحقاق للنهائيات وبالتالي علينا ان نستعد للبطولة بشكل مثالي من اجل التاهل الى دور الثمانية من مجموعتنا.واشار الى ان وجود المنتخب الايراني في مجموعتنا وهو منتخب قوي جدا فائز بلقب اسيا احدى عشرة مرة اضافة الى وجود الصين التي سيساندها جمهورها كون البطولة ستكون هناك وبالتالي المجموعة تدلل على قوتها حتى فريق ماينمار فريق لا يستهان به. واوضح: انه يراهن على تطبيق منهاجه التدريبي خلال المدة المقبلة سيما ان الاتحاد وعد بتسهيل مهمة المنتخب وتوفير المعسكرات التدريبية التي تتناسب مع مهمتنا.يشار الى ان القرعة التي ضمت 16 منتخبا وزعت بين اربع مجاميع اسفرت عن المجموعة الاولى التي ترأسها الصين تايبيه ضمت كلا من فيتنام وماليزيا والبحرين، فيما ضمت المجموعة الثانية منتخبات اوزبكستان واليابان وطاجيكستان وكوريا الجنوبية، فيما ضمت المجموعة الرابعة تايلند وقرغيزستان ولبنان والاردن.
 

    

الساعة والتأريخ

مواقع الرياضة الدولية

اللجنة الاولمبية العراقية

اللجنة الاولمبية الدولية

الاتحاد الدولي لكرة القدم

الاتحاد الدولي لكرة الطائرة

الاتحاد الدولي لكرة السلة

الاتحاد الدولي لكرة اليد

الاتحاد الدولي للتنس

الاتحاد الدولي للملاكمة

الاتحاد الدولي للتايكواندو

الاتحاد الدولي للمصارعة

الاتحاد الدولي للسباحة

الاتحاد الدولي للرماية

الاتحاد الدولي للدراجات

الاتحاد الدولي للفروسية

الاتحاد الدولي لألعاب القوى

الاتحاد الدولي للمبارزة
الاتحاد الدولي لرفع الاثقال
الاتحاد الدولي للريشة الطائرة
الاتحاد الدولي لكرة المنضدة
الاتحاد الدولي للجمناستك
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للقوس والسهم
الاتحاد الدولي للإسكواش
اللجنة البارالمبية الدولية
الاتحاد الدولي للشطرنج
الاتحاد الدولي للبولينغ
الأتحاد الدولي للكاراتيه
الأتحاد الدولي لكمال الأجسام
المتحف الاولمبي لوزان
المجلس الاولمبي الاسيوي
الاتحاد الدولي للتجديف

القاموس

   

   جميع الحقوق محفوظة لحصيفة الملاعب 2010                                                               تصميم : غزوان البياتي - gazwanalbaity@yahoo.com