جريدة رياضية يومية تصدر عن اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية                                                                                                  صدر العدد الاول عام 1966                                                          رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 942 لسنة 2007

                   

    
القائمة الرئيسية
الاولــــــــى
ملاعب محلية
اخبار وتقارير
المحافظات
العاب اخرى
لقــــــاءات
بعد الصافرة
ملاعب اسبوعية
كتاب الملاعب
اخيرة الملاعب

القائمة الثانوية
الارشيف
الاتصال بنا
من نحن ؟
هيئة التحرير

 

 

 

 

 

 

 


 

الاثنين 26/11/2018 العدد : 3139

الجولة التاسعة لممتاز الكرة تنطلق بثلاث مباريات.. غدا
الخمــيس.. قمـــة جماهيريــة بــين المتصـــدر
القوة الجوية ووصيفه الشرطة
 

بغداد/ فلاح الناصر

تنطلق، يوم غدٍ الثلاثاء، في الساعة الثانية ظهراً حسب التوقيت الجديد للجنة المسابقات، مباريات الجولة التاسعة من المرحلة الاولى لدوري الكرة الممتاز، بإجراء 3 مباريات، ففي ملعب الكرخ تقام مباراة اهل الدار مع ضيوفهم نفط الجنوب، الأول له 15 نقطة بالمركز الرابع، وللثاني 9 نقاط في الترتيب الـ 12، ويلتقي في ملعب التاجي فريقا الكهرباء والنجف، المباراة تشكل صراع المؤخرة، فلكل من الفريقين 3 نقاط، وهما بالمركزين ما قبل الأخير والأخير على التوالي، فيما يتواجه، بملعب أمانة بغداد، فريقا الحسين والحدود، الأول له 6 نقاط بالمركز السادس عشر، وللثاني 11 نقطة بالمركز العاشر.
وتجري في اليوم الآتي 4 لقاءات، الزوراء بنقاطه الـ 17 بالمرتبة الثالثة، يلاقي السماوة صاحب المركز الخامس عشر، وله 8 نقاط في ملعب الشعب الدولي، ويضيف أربيل في ملعبه فريق الديوانية، أهل الدار يملكون 12 نقطة بالمركز الثامن، والضيوف في رصيدهم 6 نقاط بالمركز السابع عشر. أما مباراة البحري والطلبة فستقام في ملعب الزبير، الفريق البصري يملك 5 نقاط بالمركز الثامن عشر، وللأنيق 10 نقاط بالمركز الحادي عشر، ويلاقي الصناعات الكهربائية فريق الميناء في ملعب التاجي، للأول 8 نقاط بالمركز الرابع عشر، وللثاني 11 نقطة بالمركز التاسع.
وفي يوم الخميس، تقام مباراتان في اختتام الجولة، فيلعب القوة الجوية المتصدر بنقاطه الـ 18 امام وصيفه الشرطة وله 17 نقطة، في قمة جماهيرية يضيفها ملعب الشعب الدولي، فيما يشهد ملعب ميسان الدولي مباراة فريقي نفط ميسان، صاحب المركز الخامس وله 14 نقطة، امام ضيفه أمانة بغداد، الذي يقف بالمركز الثالث عشر، وله 9 نقاط.
فيما قررت لجنة المسابقات تأجيل مباراة فريق النفط وضيفه نفط الوسط، وكل من الفريقين يملك 13 نقطة في رصيده، ويقفان في المركزين السادس والسابع على التوالي في لائحة الترتيب، وتأجلت المباراة لإرتباط فريق النفط بلقاء إياب دور الـ 16 لبطولة كأس زايد للاندية الأبطال امام فريق الهلال السعودي يوم الجمعة المقبل بملعب فرانسوا حريري.
وتقام جميع المباريات في الساعة الثانية ظهرا، فيما يلعب الزوراء والسماوة في الساعة الرابعة والربع عصرا، والجوية والشرطة في الساعة 6 مساءً.
وفي صدارة الهدافين، يقف هداف الدوري للموسم السابق، وسام سعدون فنجان في المقدمة، وله 7 أهداف، يليه مهند علي من الشرطة ومحمد داود من النفط، ولكل منهما 6 أهداف، فيما يتساوى 3 لاعبين بالمركز الثالث، وسجل كل منهم 5 أهداف، وهم: علاء محيسن من الكهرباء، وشريف عبد الكاظم من الحدود، ومحمود خليل من الكرخ.
 

محنة الأولمبي وخيارات شهد
خالد جاسم

 منذ إلغاء مشاركة المنتخب الأولمبي بكرة القدم في فعالية كرة القدم في دورة الألعاب الاسيوية الأخيرة في اندونيسيا على خلفية موضوع الأعمار والتقيد بالسقوف القانونية لها، وأحوال هذا المنتخب ليست على ما يرام بفعل جملة من المعرقلات التي أفصح عنها الكابتن عبد الغني شهد، والتي تتطلب حزمة من الاجراءات الفعالة والتدابير العملية من قبل اتحاد كرة القدم العراقي، في ما لو أردنا لهذا المنتخب التحضير والاعداد الحقيقي للتصفيات المؤهلة الى أولمبياد طوكيو المزمع اقامتها في ايران خلال شهر اذار من العام المقبل.. وبرغم أن البعض يرى أن الفسحة الزمنية المتبقية لتدشين المنتخب الأولمبي مهمته، التي لا تخلو من صعوبة على صعيد شراسة المنافسة مع المنتخبات الأخرى، إلا أن هذا القول يفتقد الى المنطق طالما أن بعض المعرقلات، التي تحدث عنها الكابتن عبد الغني شهد، هي من صنف الصعاب المتجددة الحضور، ومنها على وجه التحديد عدم تعاون ادارات الأندية ومدربيها في تفريغ لاعبيها ضمن المنتخب الأولمبي الى الوحدات التدريبية والمباريات التجريبية، والى غير ذلك من محطات الاعداد المرسومة لهذا المنتخب، وهذه مشكلة متجددة بالفعل، وسبق أن تلظى من سياطها مدربو المنتخبات الوطنية الأخرى، وهي معالجات قوية من قبل اتحاد الكرة عبر فرض سلطته كجهة مسؤولة عن المنتخبات الوطنية على الأندية الممتنعة عن ارسال لاعبيها، وليس الاكتفاء بطريقة المناشدات ولغة التمنيات. كما ان مشكلة حسم الأوراق الرسمية للاعبين المغتربين، وجوازات سفرهم على وجه الخصوص، مع علمنا بما يبذل من مجهودات استثنائية من الجهات المعنية على صعيد انجاز تلك المهمة الوطنية، كما تبدو مسألة حسم البطاقات المعتمدة لعدد لا بأس به من اللاعبين ذوي الأعمار الحقيقية، بحاجة الى تدابير سريعة من قبل اتحاد الكرة عبر مخاطبة الاتحاد الاسيوي للعبة، واحاطته بمشكلة هؤلاء اللاعبين عبر إلغاء بطاقات اعتمادهم السابقة وتجديدها وفقا لأوراقهم الثبوتية الصحيحة.. وعندما نشير الى تلك المعرقلات التي تكاد تكتسب الصبغة الادارية والتنظيمية، فلأن تأثيراتها الضارة والسلبية كبيرة ومباشرة على الواقع الفني للمنتخب الأولمبي، وتحقيق مايصبو اليه الملاك التدريبي من تحقيق الاستقرار الفني المطلوب تماما، كما الحاجة الماسة، وبعد تجاوز تلك السلبيات والصعاب، الى التعاون الكامل مع المدير الفني للمنتخب الأولمبي من أجل وضع منهاج متكامل لإعداد وتحضير هذا المنتخب للتصفيات الاسيوية بشكل مطمئن يعزز فينا روح التفاؤل في امكانية تأهله الى مسابقة كرة القدم في أولمبياد طوكيو، كما فعل ذلك قبل عامين بالتأهل الى أولمبياد ريو دي جانيرو.
إننا، وبرغم كل التحديات والعراقيل، نبقى مؤمنين بمقدرة فريقنا، وكما تعودنا على قهر الصعاب وقطف ثمار الجهود الإستثنائية، سيما وأن شهد يريد المضي في درب الاعداد بكامل نصاب لاعبيه الذين أحرز معهم بطاقة التأهل بجدارة في درب التصفيات القارية، مع ما يضاف لهم من لاعبين اخرين بكل تأكيد، سيما وأن المنهاج التدريبي الذي سيقدمه شهد الى لجنة المنتخبات، فيه متسع من الوقت الذي يتيح له مراقبة مستويات لاعبيه في منافسات الدوري من أجل معالجة الأخطاء وتلافي السلبيات قبل التفرغ الكامل للمحطة الأخيرة من الاعداد والتحضير للتصفيات الاسيوية.
ما أشرت اليه في أعلاه نتمنى أن يكون محط مراجعة موضوعية من إتحاد الكرة، إذا كانت أسرته جادة وحريصة على إنتهاج البناء الصحيح للمنتخبات الوطنية، لأنني مدرك تماما ان ما حدث مع المنتخب الأولمبي قد حدث سابقا مع بقية المنتخبات الوطنية، ومنها منتخبا الناشئين والشباب، وسوف يحدث غدا مع المنتخب الوطني، ومن دون خلق مقاربات واقعية ووضع خطط عمل رصينة وعلمية تضع هذه المنتخبات في قلب إهتمامات الاتحاد المعني، سوف نجد أنفسنا بعد سنوات قليلة، ربما لن تتعدى العامين، في أزمة بحث حقيقية عن لاعبين مؤهلين تماما لتمثيل تلك المنتخبات، ومنها المنتخب الأولمبي، الذي لا أحد يتمنى، بالطبع، دخوله في أزمة حقيقية قد تنتج عنها مشاكل نحن في غنى عنها، مع أننا نفتقد حتى الآن لسياقات العمل الصحيح والبرمجة العلمية الرصينة في التعاطي مع ملف المنتخبات الوطنية.

السطر الأخير

** إذا طعنت من الخلف، فإعلم أنك في المقدمة.

أدولف هتلر
 

    

الساعة والتأريخ

مواقع الرياضة الدولية

اللجنة الاولمبية العراقية

اللجنة الاولمبية الدولية

الاتحاد الدولي لكرة القدم

الاتحاد الدولي لكرة الطائرة

الاتحاد الدولي لكرة السلة

الاتحاد الدولي لكرة اليد

الاتحاد الدولي للتنس

الاتحاد الدولي للملاكمة

الاتحاد الدولي للتايكواندو

الاتحاد الدولي للمصارعة

الاتحاد الدولي للسباحة

الاتحاد الدولي للرماية

الاتحاد الدولي للدراجات

الاتحاد الدولي للفروسية

الاتحاد الدولي لألعاب القوى

الاتحاد الدولي للمبارزة
الاتحاد الدولي لرفع الاثقال
الاتحاد الدولي للريشة الطائرة
الاتحاد الدولي لكرة المنضدة
الاتحاد الدولي للجمناستك
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للقوس والسهم
الاتحاد الدولي للإسكواش
اللجنة البارالمبية الدولية
الاتحاد الدولي للشطرنج
الاتحاد الدولي للبولينغ
الأتحاد الدولي للكاراتيه
الأتحاد الدولي لكمال الأجسام
المتحف الاولمبي لوزان
المجلس الاولمبي الاسيوي
الاتحاد الدولي للتجديف

القاموس

   

   جميع الحقوق محفوظة لحصيفة الملاعب 2010                                                               تصميم : غزوان البياتي - gazwanalbaity@yahoo.com