جريدة رياضية يومية تصدر عن اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية                                                                                                  صدر العدد الاول عام 1966                                                          رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 942 لسنة 2007

                   

    
القائمة الرئيسية
الاولــــــــى
ملاعب محلية
اخبار وتقارير
المحافظات
العاب اخرى
لقــــــاءات
بعد الصافرة
ملاعب اسبوعية
كتاب الملاعب
اخيرة الملاعب

القائمة الثانوية
الارشيف
الاتصال بنا
من نحن ؟
هيئة التحرير

 

 

 

 

 

 

 


 

الاربعاء 15/8/2018 العدد : 3079

بعـــد لقـــــاء العلاقــ وحـمـــــودي
الأولمبية توقف الإجراءات الخاصة بإنتخابات الإتحادات الرياضية الى إشعار آخر
 

بغداد / الملاعب

قررت اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية ايقاف كل الاجراءات الخاصة بانتخابات الاتحادات الرياضية الى اشعار اخر.
جاء ذلك بعد اللقاء الذي جمع أمس رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية الكابتن رعد حمودي بالامين العام لمجلس الوزراء السيد مهدي العلاق، اذ بحث الطرفان الاجراءات الخاصة بانتخابات الاتحادات الرياضية والبيان الذي اعلنته الاتحادات التي اشارت فيه الى رفضها اقامة الانتخابات ما لم تستند الى معايير قانونية ومهنية تجعلها غير معرضة للطعن والتشكيك.
وبناء على ما تقدم فان اللجنة الاولمبية تعلن ايقاف كل الاجراءات الخاصة باقامة انتخابات الاتحادات الرياضية والمكتب التنفيذي، والعمل على اجراء حوارات لاحقة مع اهل الشان من اجل ايجاد السبل الكفيلة بتامين اجراء انتخابات الاتحادات الرياضية وسلامتها قانونيا.
 

علــــــى طاولـــــة
المسؤول
خالد جاسم

* هنالك تصور خاطئ لدى البعض من العاملين في وسطنا الرياضي وتحديدا لدى نخبة المسؤولين وأصحاب العناوين والمواقع، وهو تصور قائم على الأحساس بأن مهمة الصحفي والاعلامي الرياضي يجب ان تستند الى كيل المديح والاشادة بكل خطوة عمل أو قرار يتخذه هؤلاء المسؤولون أو أصحاب القرار، وأن يقتصر دور الصحفي على تسليط الأضواء على الجوانب المشرقة، ونقل الحالات الايجابية في ميادين عملهم فقط، وليس ان يضع الاعلامي نصب عينيه النصف الاخر من مسؤوليته المهنية وحسه الوطني ويقظة ضميره، عندما يبرز الجوانب السلبية ويضع حالات الاخفاق والمناظر المؤذية في الرياضة ليس من باب الأستهداف لهذا المسؤول، أو تصيد أخطاء تلك الجهة الرياضية، بل من أجل تبصير ولفت أنظار من يعنيهم الأمر على ما يجري في مؤسساتهم وجهاتهم الرياضية من ممارسات خاطئة، أو ما يحدث من سلبيات من الواجب أن يشعر المسؤول أو القائد الرياضي خلالها بالحرص والتفاني من أجل تجاوز مواطن الخلل ونقاط السلب، وليس أن تأخذه العزة بالأثم فيعتقد واهما ان توجيه النقد اليه أو الى أي مفصل اخر تحت عهدته انه استهداف له أو جزء من مؤامرة أو أمر دبر بليل ضد مؤسسته أو اتحاده أو ناديه. وعلى الرغم من حرص واصرار الاعلام الرياضي على ممارسة مسؤوليته المهنية في تشخيص السلبيات، ورصد مواقع الخلل أينما كانت في الجسد الرياضي العراقي، الا ان استجابة بعض المسؤولين وعلى اختلاف مواقعهم لم ترتق الى مستوى المسؤولية، نتيجة ضعف ايمانهم بما يكتب، أو نتيجة التسويف والتجاهل للحقائق مهما كان حجمها السلبي ونوعها الموجع، متناسين ان التغافل والسكوت عن الأخطاء وعدم معالجتها يؤدي في النهاية الى الحاق الاضرار البالغة بالرياضة عموما، والمواقع التي يديرونها وهم مسؤولون عنها بشكل خاص. كذلك فأن ما يؤسف له وما ساعد على ترسيخ ما يشبه الفجوة بين الاعلام الرياضي عموما والصحافة الرياضية بشكل خاص من جانب، والمسؤولين في الرياضة من جانب اخر، حضور الفهم الخاطئ لدى المسؤول من خلال اصغائه لبعض من نطلق عليهم على حد وصف عالمنا الاجتماعي الراحل علي الوردي بـ(وعاظ السلاطين)، أو الأستماع الى طرف معين وأهمال الطرف الاخر، ما يضع المسؤول أمام أنصاف الحقائق وليس كلها، ومن ثم فأن الحوار المباشر والمفتوح على طاولة الصراحة جدير بأزالة سوء الفهم والألتباس وتجسير الهوة بين المسؤول والاعلام، وخلق بيئة تعاون مثمرة وايجابية تسهم في تلافي الأخطاء وتطوير الأيجابيات، لاسيما عندما تبلغ القناعة لدى أي مسؤول رياضي، وبعد أن تتوضح له الحقائق عبر قناة الحوار الأيجابي ان الأعلام هو فعلا شريك حقيقي، ليس في عملية طبخ وأنضاج أو صناعة القرار، بل وفي انارة الطريق الصحيح لهذا المسؤول بغية بلوغ القرار السليم، بعد أن تتوضح له الرؤى والأفكار ووجهات النظر المنطلقة من غاية نبيلة لدى الاعلام الرياضي، وليس من نوايا ليست نظيفة ربما تصدر من بعض الذين لا علاقة لهم بالرياضة وبالاعلام الرياضي، بقدر ما دفعت بهم المصادفة أو الزمن الأغبر، والذين يدسون أنوفهم في أمور تقع خارج نطاق ما يدعون من مفهومية، أو العمل تحت لافتة الحرص وبمزايدات مفضوحة شعارها البراق الوطنية والمصلحة العليا كثيرا، والذين يستندون الى حسابات خاطئة ورؤى ضيقة منسجمة مع أجنداتهم الخاصة والمصلحية، وليس نتاج حرص على المسؤول أو ما يديره من كيان أو جهة، أو ما يحمله من عنوان في الرياضة.

السطر الاخير

**وضعوني في إناء, وقالوا لي: تأقلم.. وأنا لست بإناء.

أحمد مطر
 

الامانـــة الماليـــة ترفـــض طلبــــاً ماليــــاً للجنـــة الانتخابـــات

 بغداد / الملاعب

أعلنت الامانة المالية للجنة الاولمبية الوطنية العراقية رفضها الطلب الذي قدمته لجنة الانتخابات المركزية، والذي يتضمن صرف مبلغ قدره ٢٢٥ مليون دينار من اجل تأمين الامور اللوجستية للانتخابات.
وقال الامين المالي للجنة، سرمد عبدالاله: ان الامانة رفضت الطلب المقدم من لجنة الانتخابات الى رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية، كونه يعد مخالفا للضوابط المالية التي تعمل على وفقها اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية، وانها جاءت بصورة مبالغة جدا، حيث قدمت الهيئة المشرفة على الانتخابات المبلغ اعلاه لإكمال متطلبات انتخابات الاتحادات الرياضية عدا المبالغ التي ستطلبها الاتحادات الرياضية لإيفاد ممثلي الاندية الرياضية والمؤسسات التابعة لها، وهو الامر الذي قد يدخلنا في مأزق قانوني، يتمثل في هدر المال العام، لاسيما إذا ما تقدم أحد المشتركين بالانتخابات بطعن قانوني قد يعرض العملية الانتخابية الى الاهتزاز.
عبدالاله، اكد: ان الامانة المالية برفضها الطلب تخلي مسؤوليتها القانونية امام الجميع، وان قرارها يأتي منسجما مع قرار اغلبية الاتحادات الرياضية بعدم اقامة الانتخابات ما لم تتسلح بمعايير قانونية تبعد عنها كل مفردات التشكيك.
 

91 شخصاً يمثلون العراق في دورة الألعاب الآسيوية
بعثتنا تغادر اليوم الى العاصمة الاندونيسية جاكارتا
 

بغداد / قصي حسن - موفد الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية - رحيم الدراجي / اعلام الاولمبية

تتوجه صباح اليوم الاربعاء بعثة العراق المؤلفة من 21 شخصا بين رياضي وأداري من العاصمة بغداد للمشاركة في دورة الالعاب الاسيوية الـ18 التي ستفتتح رسمياً في 18 من شهر اب الجاري وحتى الثاني من ايلول المقبل في العاصمة جاكارتا ومدينة باليمبانغ، وتعتبر إندونيسيا أول دولة تضيف ثاني أكبر حدث عالمي في مدينتين مختلفتين بعد الأولمبياد الصيفي.
ويتألف وفد العراق من 91 شخصا من رياضيين وإداريين وفنيين ووفد رسمي ووفد إعلامي، ويتنافس العراق في 12 فعالية هي: كرة السلة (3×3) وكرة اليد والتجذيف والجودو والعاب القوى والقوس والسهم والكانوي والملاكمة ورفع الاثقال والجوجيتسو والكوراش والسامبو.
وبين امين عام اللجنة الاولمبية حيدر حسين ان لجنة الخبراء في اللجنة الاولمبية ناقشت واقع التحضير والاعداد للاعبين الذين تم الاعتماد عليهم للمشاركة في دورة الالعاب الاسيوية، وان اللجنة الاولمبية وفرت كل الدعم والاسناد للرياضيين المشاركين في دورة الالعاب الاسيوية التي نريد حضورنا فيها نوعيا وليس كميا وتحقيق الانجازات في سماء جاكارتا.
واضاف حسين: ان منتخب القوس والسهم اقام معسكرا تدريبيا في العاصمة الايرانية ايران تحت اشراف المدرب الايراني مجيد احمدي بهدف رفع قدرات اللاعبين ووصولهم الى الجاهزية المطلوبة التي تسمح لهم بتمثيل العراق بافضل صورة، فيما انتظم منتخب بالملاكمة بمعسكر تدريبي في عاصمة آذربيجان باكو تحت أشراف المدربين سامي عبدالعزيز ورسول جبر، وتم اختيار 4 ملاكمين للمشاركة في نزالات الاسياد وهم حسن علي ناصر في وزن 49 كغم وجعفر عبدالرضا لوزن 56 كغم وعمار جبار لوزن 60 كغم وكرار كاظم سهم في وزن 64 كغم.
واوضح: ان منتخب رفع الاثقال اقام معسكره في باكو ايضا، وتم اختيار سبعة رباعين وهم سجاد عباس ومحمد رضا ومصطفى أنور في وزن 69 كغم واحمد فاروق في وزن 77 كغم وصفاء راشد في وزن 85 كغم وحيدر حسين لوزن 94 كغم وسلوان جاسم في وزن 105 كغم والرباعة هدى سالم لوزن 75 كغم، مبينا ان منتخب كرة اليد اختتم تحضيراته في بيلاروسيا، والتجذيف في فرنسا، والكانوي في اربيل، والجوجيتسو والسامبو والكوراش في لبنان والجودو والعاب القوى في اذربيجان، فيما انهى منتخبنا الاولمبي بكرة السلة 3×3 مشاركته في بطولة غربي آسيا في العاصمة اللبنانية بيروت بمشاركة منتخبات لبنان والاردن وسوريا.

تفاصيل اكثر ص7

 

    

الساعة والتأريخ

مواقع الرياضة الدولية

اللجنة الاولمبية العراقية

اللجنة الاولمبية الدولية

الاتحاد الدولي لكرة القدم

الاتحاد الدولي لكرة الطائرة

الاتحاد الدولي لكرة السلة

الاتحاد الدولي لكرة اليد

الاتحاد الدولي للتنس

الاتحاد الدولي للملاكمة

الاتحاد الدولي للتايكواندو

الاتحاد الدولي للمصارعة

الاتحاد الدولي للسباحة

الاتحاد الدولي للرماية

الاتحاد الدولي للدراجات

الاتحاد الدولي للفروسية

الاتحاد الدولي لألعاب القوى

الاتحاد الدولي للمبارزة
الاتحاد الدولي لرفع الاثقال
الاتحاد الدولي للريشة الطائرة
الاتحاد الدولي لكرة المنضدة
الاتحاد الدولي للجمناستك
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للقوس والسهم
الاتحاد الدولي للإسكواش
اللجنة البارالمبية الدولية
الاتحاد الدولي للشطرنج
الاتحاد الدولي للبولينغ
الأتحاد الدولي للكاراتيه
الأتحاد الدولي لكمال الأجسام
المتحف الاولمبي لوزان
المجلس الاولمبي الاسيوي
الاتحاد الدولي للتجديف

القاموس

   

   جميع الحقوق محفوظة لحصيفة الملاعب 2010                                                               تصميم : غزوان البياتي - gazwanalbaity@yahoo.com