جريدة رياضية يومية تصدر عن اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية                                                                                                  صدر العدد الاول عام 1966                                                          رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 942 لسنة 2007

                   

    
القائمة الرئيسية
الاولــــــــى
ملاعب محلية
اخبار وتقارير
المحافظات
العاب اخرى
لقــــــاءات
بعد الصافرة
ملاعب اسبوعية
كتاب الملاعب
اخيرة الملاعب

القائمة الثانوية
الاتصال بنا
من نحن ؟
هيئة التحرير

 

 

 

 

 

 

 


 

الاثنين 4/6/2018 العدد : 3032

التراخيص: ناديان لكل ملعب في الموسم الجديد
الطلبة والحدود يختتمان اليوم الدور 29 من ممتاز الكرة والمسابقات تكشف عن الجولة 30
 

بغداد / ماهر حسان

يختتم فريقا الطلبة والحدود في الساعة العاشرة من مساء اليوم الاثنين بملعب الشعب الدولي مباريات الدور 29 من الدوري الممتاز لكرة القدم، فيما اسفرت مباريات الجولة ذاتها التي انطلقت امس الاول الجمعة، عن فوز القوة الجوية على نفط الجنوب بثلاثية نظيفة، والكهرباء على الصناعات الكهربائية بهدفين مقابل هدف واحد، والنفط على كربلاء بنتيجة 3 ـ 1 والسماوة على زاخو بهدفين مقابل هدف، وامانة بغداد على الديوانية بهدف من دون رد.
واعلنت لجنة المسابقات في الاتحاد المركزي مواعيد جديدة للجولة الثلاثين, بعد ان تم تعديل مواعيد عدد من المباريات بسبب ارجاء عدد من اللقاءات.حيث ستنطلق الجولة الثلاثون في السادس من حزيران الجاري بمواجهتين الاولى تجمع زاخو ببغداد على ملعب الاول, فيما يضيف ملعب كربلاء الدولي مواجهة صاحب الارض والجمهور بضيفه القادم من العاصمة فريق الصناعات الكهربائية.فيما يشهد يوم الخميس اقامة اربع مباريات حيث يحل المتصدر ضيفا على فريق نفط الوسط، ويرحل النفط لمواجهة البحري على ملعب الزبير، ويضيف ملعب عفك لقاء الديوانية ونفط ميسان, ويختتم القوة الجوية مواجهات اليوم الثاني بلقاء الكهرباء على ملعب الشعب الدولي.وتختتم الجولة يوم الجمعة باقامة ثلاث مواجهات تجمع الاولى الشرطة بالنجف على ملعب الاخير، ويضيف ملعب الزبير ديربي البصرة بين نفط الجنوب والميناء, ويسدل الستار على مواجهات الجولة بلقاء الحدود والسماوة على ملعب التاجي.
إلى ذلك، حددت دائرة التراخيص عدد الفرق التي سوف يسمح لها باللعب على ملعب واحد وهو ناديان لكل ملعب، ووجه مدير التراخيص سيف عادل القصاب، الاندية من الان للبدء في التعاقد او استحصال موافقة السماح للعب على الملعب بالنسبة الى الاندية التي لا تمتلك ملعباً يخص المباريات الرسمية للدوري المحلي للموسم الكروي 2018 - 2019.
 

قانون الأولمبية .. خطوة الى أمام
خالد جاسم

 *الخبر الذي وردنا يوم أمس من الأمانة العامة لمجلس الوزراء بخصوص أرسال الأخير كتابا رسميا الى وزارة الشباب والرياضة متضمنا موافقة السيد رئيس مجلس الوزراء على قيام الدائرة القانونية في الامانة العامة، بأعداد مشروع قانون جديد للجنة الاولمبية بالتنسيق والتعاون عبر لجنة ثلاثية تضم ممثلين عن الوزارة واللجنة الأولمبية الوطنية العراقية والأمانة العامة لمجلس الوزراء, يعد خطوة مهمة جدا على طريق أنجاز القانون الأولمبي العراقي على وفق رؤى جديدة وصيغة عصرية تتلاءم والمتغيرات الكثيرة التي حدثت في العراق ورياضته منذ عام 2003 وحتى وقتنا الراهن، كما أن هذا القرار يعني من الناحية العملية إبطال مسودة القانون السابق الذي تبنته لجنة الشباب والرياضة في مجلس النواب وتمت قراءته للمرة الأولى قبل أن يتم أيقافه بعد أعتراض اللجنة الأولمبية العراقية على العديد من البنود والفقرات التي تضمنها وتتعارض مع مبادئ الميثاق الأولمبي وتقاطعها مع قانون اللجنة الأولمبية والنظم والتشريعات الأخرى ذات العلاقة، ومن ثم فأن الموافقة من السيد رئيس مجلس الوزراء على تشكيل اللجنة الثلاثية تعكس الأهتمام الكبير من حكومتنا الوطنية بالرياضة إجمالا وموضوع أنجاز قانون متكامل ينظم دورة حياة الحركة الأولمبية العراقية، وهو قرار يذكرنا في الأمس القريب بقرار مماثل من مجلس الوزراء بتشكيل لجنة ثلاثية مماثلة ضمت السادة سرمد عبدالاله الأمين المالي في اللجنة الأولمبية ومدير الدائرة القانونية في وزارة الشباب والرياضة وممثل عن الأمانة العامة لمجلس الوزراء التي أنجزت بزمن محدد القانون الخاص بالأندية الرياضية الذي ينتظر التشريع الرسمي في مجلس النواب المقبل, وأعتقد أن هذه اللجنة سوف تتولى كذلك تنفيذ مضمون القرار الجديد المتعلق بالقانون الأولمبي حيث أن اللجنة لن تجد مشقة كبيرة في عملها المهم كون اللجنة الأولمبية سبق أن قدمت قانونا متكاملا مرر الى البرلمان لكنه وكما سبق القول قد تم تغيير العديد من البنود والفقرات في تفاصيل مسودته من قبل أطراف في لجنة الشباب والرياضة البرلمانية قبل أن يتم إيقافه بعد القراءة الأولى له في مجلس النواب, ومن هنا نجدد القول أن اللجنة الثلاثية لن تجد عناء كبيرا في وضع التعديلات والتغييرات المناسبة في مسودة هذا القانون وتقديمه كاملا الى مجلس الوزراء ليتم التصديق عليه ورفعه الى مجلس النواب للتصديق التشريعي عليه، خصوصا أن اللجنة الأولمبية العراقية وبعلم الحكومة محددة بسقف زمني من اللجنة الأولمبية الدولية من أجل أنجاز هذا القانون المهم الذي يضع لجنتنا الاولمبية في الطريق السليم ويمنحها حرية العمل ومرونة التصرف في الكثير من الأمور المهمة والمفاصل الحيوية التي لا تزال شبه متوقفة أو لا يمكن حسمها بالطريقة التي تعود بالنفع على الرياضة والحركة الاولمبية في ظل الافتقاد الى الاليات القانونية والوسائل الفاعلة التي يوفرها العمل تحت مظلة القانون الرسمي, كما لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يبقى الجدل دائرا مع كل دورة انتخابية في العمر الاولمبي حول القانون أو التشريع أو النظام الذي يمكن أعتماده كمرجعية نظامية ودستور اولمبي في إجراء الانتخابات، بعد أن تعددت الاجتهادات وأختلفت الرؤى وتباينت التصورات, وتشتت المواقف بشأن إعتماد قانون دوكان أو القانون 20 النافذ أو غيرهما, كما كان التأخير في أقرار القانون قد وضع صعوبات كبيرة في مشوار إنجاز العديد من المسؤوليات والمهام الكبيرة، وفي حسم الكثير من الجدل والإختلاف المفتوح في كل مولد انتخابي, الذي ما زال خاضعا لمرسوم الانتظار نتيجة عدم التوصل الى إقرار القانون وحضور بعض الاختلافات في اللوائح الانتخابية خلال المدة الماضية, وهو الأمر الذي يتطلب ضرورة تسريع كل الخطوات المتضمنة إنجاز هذه النظم التي تعد الضمانة الأكيدة لسير العمل الاولمبي على السكة الصحيحة، وتجنيب الرياضة مطبات ومشاكل هي في غنى عنها في ضوء التجارب المريرة الماضية، وبغية تجاوز ما تبقى من عقبات والتغلب بروح المسؤولية على ما يعترض العمل الاولمبي من عوائق كي نتجنب السير في متاهات وطرق مسدودة، مع أن الحاجة تبقى قائمة ومهمة وضرورية في إنجاز الهدف الأهم وهو قانون اللجنة الاولمبية العراقية الذي ظل مركونا مدة طويلة بأنتظار الفرج البرلماني، بعد أن قدمت اللجنة الاولمبية القانون وأنجزته بشكل كامل بعد طول مراجعات وتعديلات عديدة، وهو أمر نتمنى مخلصين أستثماره بالشكل الأمثل من أجل المضي بالرياضة العراقية والحركة الأولمبية الى بر الأمان والنجاح معا.

السطر الأخير

** لا يتم عمل والتعاضد مفقود ولا يكون فشلا والاتحاد موجود
توماس اديسون
 

جثير ورفاقه يرسمون خارطة طريق ليوث الرافدين نحو جاكارتا
 

بغداد / فلاح الناصر

انهى الملاك التدريبي للمنتخب الشبابي بكرة القدم، رسم خارطة الطريق قبل دخول نهائيات آسيا تحت 19 سنة المقررة ان تنطلق في ملاعب أندونيسيا ابتداء من يوم 18 تشرين الأول المقبل، حيث سيتم تقديم المنهاج إلى اتحاد الكرة المركزي لغرض اقراره رسميا.
وسيبدأ الليوث بحسب المنهاج الذي اعده الملاك التدريبي لمنتخب الشباب بقيادة قحطان جثير ومساعديه مؤيد جودي وغالب عبدالحسين ومدرب حراس المرمى حسين جبار، سيبدأ مطلع شهر آب المقبل، باجراء وحدات تدريبية خفيفة، فيما ستتم مفاتحة الجانب الاردني لاجراء مباراتين وديتين امام شباب النشامى في عمان يومي 13 و16 من الشهر ذاته، وبعد العودة إلى بغداد، يتم التجمع لنحو 9 ايام قبل المغادرة إلى الإمارات حيث اجراء مباراتين وديتين امام الابيض الشبابي يومي 26 و28 من الشهر نفسه.
اما مباراتا المنتخب الشبابي المقررتان في المنهاج التدريبي امام شقيقه الاخضر السعودي فستجريان يومي 6 و9 من شهر أيلول، وفي الشهر ذاته وتحديداً يومي 25 و28 من المقرر بحسب المنهاج ان يلتقي ليوث الرافدين بالمنتخب القطري في الدوحة في تجريبتين ايضا. اما معسكر المنتخب الشبابي في ماليزيا فسيبدأ في الاسبوع الاول من شهر تشرين الاول المقبل، وسيصار إلى اجراء مباراتين فيه امام منتخب شباب المضيف يومي 8 و12 من شهر تشرين الاول، حيث تكون الاجواء في ماليزيا مقاربة إلى أندونيسيا من جانب المناخ والرطوبة، فضلا ًعلى ان اسلوب منتخب ماليزيا يكون مشابها لاداء المنتخب التايلاندي الذي يعد احد منتخبات المجموعة الثانية التي يلعب بضمنها الليوث في النهائيات الاسيوية بنسختها الـ 40 المؤهلة إلى مونديال كأس العالم تحت 20 عاما في بولندا عام 2010.
يذكر ان الليوث سيفتتحون شوطهم في نهائيات آسيا بملاقاة المنتخب التايلاندي يوم 19 من شهر تشرين الأول المقبل، فيما يواجه نظيره الكوري الشمالي في 22 منه، ويختتم مبارياته في المجموعة الثانية عندما يقابل المنتخب الياباني في 25 من الشهر نفسه.
 

بناء الأجسام يفاتح العربي والآسيوي لتضييف إحدى البطولات
 

بغداد/ الملاعب

فاتح الاتحاد المركزي لبناء الاجسام الاتحادين العربي والآسيوي بأن يضيف العراق احدى البطولات الكبيرة، حيث منحه الضوء الاخضر شريطة التهيئة الكاملة للبطولة. وقال رئيس الاتحاد فائز عبدالحسن: انه سيفاتح بدوره اللجنة الاولمبية ووزارة الشباب والرياضة والجهات الساندة على العمل بجهود مشتركة من اجل انجاح تضييف احدى البطولات المعتمدة لدى اتحاد بناء الاجسام الاسيوي.
واكد عبدالحسن ان المنتخبات الوطنية تكثف تحضيراتها للمشاركة في البطولات الخارجية المقبلة، وهي بطولة الماس في روسيا بأيلول المقبل، وأرنولد كلاسيك بشهر تشرين الأول، وبطولة العالم في إسبانيا شهر تشرين الثاني من العام الحالي.
واضاف عبدالحسن الذي يشغل عضوية المكتب التنفيذي في الاتحادين العربي والآسيوي للعبة: ان المنتخب الوطني ينتظم في التدريبات استعداداً للاستحقاقات المقبلة التي يسعى العراق إلى المشاركة فيها من أجل تحقيق النجاح، وتأكيد الجدارة في البطولات المشار إليها التي سيشترك فيها ابطال العالم. موضحا: ان الحصول على تأشيرات السفر إلى دول أوروبا يتطلب وقتا طويلاً، لذلك سيبقى اللاعبون على درجة التأهب القصوى للمشاركة في هذه المحافل الكبيرة.

 

    

الساعة والتأريخ

مواقع الرياضة الدولية

اللجنة الاولمبية العراقية

اللجنة الاولمبية الدولية

الاتحاد الدولي لكرة القدم

الاتحاد الدولي لكرة الطائرة

الاتحاد الدولي لكرة السلة

الاتحاد الدولي لكرة اليد

الاتحاد الدولي للتنس

الاتحاد الدولي للملاكمة

الاتحاد الدولي للتايكواندو

الاتحاد الدولي للمصارعة

الاتحاد الدولي للسباحة

الاتحاد الدولي للرماية

الاتحاد الدولي للدراجات

الاتحاد الدولي للفروسية

الاتحاد الدولي لألعاب القوى

الاتحاد الدولي للمبارزة
الاتحاد الدولي لرفع الاثقال
الاتحاد الدولي للريشة الطائرة
الاتحاد الدولي لكرة المنضدة
الاتحاد الدولي للجمناستك
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للقوس والسهم
الاتحاد الدولي للإسكواش
اللجنة البارالمبية الدولية
الاتحاد الدولي للشطرنج
الاتحاد الدولي للبولينغ
الأتحاد الدولي للكاراتيه
الأتحاد الدولي لكمال الأجسام
المتحف الاولمبي لوزان
المجلس الاولمبي الاسيوي
الاتحاد الدولي للتجديف

القاموس

   

   جميع الحقوق محفوظة لحصيفة الملاعب 2010                                                               تصميم : غزوان البياتي - gazwanalbaity@yahoo.com