جريدة رياضية يومية تصدر عن اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية                                                                                                  صدر العدد الاول عام 1966                                                          رقم الايداع في دار الكتب والوثائق ببغداد 942 لسنة 2007

                   

    
القائمة الرئيسية
الاولــــــــى
ملاعب محلية
اخبار وتقارير
المحافظات
العاب اخرى
لقــــــاءات
بعد الصافرة
ملاعب اسبوعية
كتاب الملاعب
اخيرة الملاعب

القائمة الثانوية
الاتصال بنا
من نحن ؟
هيئة التحرير

 

 

 

 

 

 

 


 

الاحد 18/6/2017 العدد : 2810

اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية تهنئ نقابة الصحفيين بعيد تأسيسها
 

بغداد/ رحيم الدراجي

هنأ رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية السيد رعد حمودي واعضاء المكتب التنفيذي نقابة الصحفيين بعيد تأسيسها الـ 148.
وقال حمودي: ان العراق يعد في طليعة الدول العربية التي تمتلك تاريخا صحفيا كبيرا ورصيناً يشار له بالبنان. مشيرا الى ان ذلك التاريخ الصحفي الناصع جاء نتيجة وجود كفاءات متميزة يفتخر بها الجميع، وكان لها دور كبير في نقل الحقائق والوقائع التي حصلت على مر التاريخ.
وكشف حمودي عن ان الرسالة الرصينة التي يقدمها رجل الصحافة العراقي تعد من افضل الرسائل على مستوى العالم، كونها تحمل في مضامينها المهنية والمصداقية ووضع الحلول الناجعة بشكل صريح مبتعدة عن ما يثير التفرقة والشد والجذب، وهذا ما جعل للعراق دورا كبيرا من خلال الثقة التي منحت للسيد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي والفوز بمنصب رئيس اتحاد الصحفيين العرب، وهذا الانجاز الكبير للصحافة العراقية يؤكد ان صحافتنا ما زالت تقف في طليعة البلدان العربية.
واضاف: ان اللجنة الاولمبية ما زالت تؤكد ان الاعلام شريك اساسي في صناعة الانجازات والانتصارات الكبيرة في مختلف المحافل الخارجية، كون الصحافة لاسيما الصحافة الرياضية هي المرآة الحقيقية التي من خلالها نعرف قدراتنا المهنية، واين نقف في رياضة الانجاز العالي، متمنيا للصحافة مزيدا من التألق والابداع في مسيرتها المهنية.
من جهته قدم الامين المالي للجنة الاولمبية الوطنية العراقية سرمد عبدالاله تهانيه الصادقة للاسرة الصحفية. متمنياً لهم دوام الموفقية وهم يؤدون عملهم وسط ظروف صعبة جدا.
واضاف عبدالاله ان الاولمبية كان لها دور بارز في تعضيد رؤى الصحافة العراقية لا سيما الرياضية، بعد بروتوكول التعاون مع الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية واتحاد الاعلام المرئي من خلال مرافقة الصحفيين واغلب مشاركات منتخباتنا في المشاركات الخارجية.
واشار الى ان الاولمبية تسعى الى تعزيز هذا البروتوكول بروابط اخرى اكثر رصانة من شانها اعلاء كلمة الصحافة الرصينة والمهنية.
 

 سطور في عيد الصحافة
خالد جاسم

 *إحتفت الأسرة الصحفية العراقية يوم الخميس الماضي بالذكرى الثامنة والأربعين بعد المئة لعيد الصحافة العراقية التي تصادف ذكرى صدور أول جريدة عراقية وهي جريدة الزوراء، وذلك في الخامس عشر من حزيران عام 1869. وهنا يحضرني قول لميخائيل نعيمة، المفكر اللبناني الشهير جاء فيه: (لكي يستطيع الكاتب أن يكتب والناشر أن ينشر، فلابد من أمة تقرأ، ولكي تكون لنا أمةٌ تقرأ لابد من حكام يقرأون)، فكيف لمن لا يقرأ أن يرعى الأرث الإبداعي لأمته، أو يحافظ على أصحاب الفكر كما يحمي المعالم الوطنية، ويحتفي بميلاد كاتب احتفاءه باكتشاف منجم، أو ثروة طبيعية؟.
كان ستالين، والنازيون على أبواب موسكو، ينادي الشعب الروسي عبر المذياع للمقاومة، صائحا لشحذ الهمم: (دافعوا عن وطن بوشكين وتولستوي)، ذلك أن الأوطان تنسب لكتابها كما تنسب لقادتها، فرنسا بلد فيكتور هيغو كما هي بلد نابليون، وبريطانيا بلد شكسبير، وروسيا موطن بوشكين، وداغستان ما كان العالم ليسمع بها لولا رسول حمزاتوف ولولا ماركيز ما عرف العالم كولومبيا، وألمانيا ما فتئت تحرص على الإنتساب لنيتشه وغوته، لتغطي بعبقريتهما على زمن كانت تنسب فيه لهتلر، ذلك أن أمة تنسب للقتلة لا لمبدعيها، لا مكان لها في وجدان البشرية، ولن يحترمها التاريخ. لست هنا في موضع المنظر أو المتفلسف بقدر هدفي التطرق الى موضوع أراه في غاية الحيوية ولا أقول الأهمية، ونحن نستذكر عيد الصحافة العراقية وهو موضوع يتصل بالعلاقة بين المسؤول وبين الكاتب ليس بشخصه، بل بنتاجه الصحفي سيما اذا كانت الكتابة تبتغي الصالح العام وليس إرضاء المسؤول ودغدغة عواطفه ومحاولة تزلفه لتحقيق غاية ما، والمؤسف أن معظم ولا أقول جميع المسؤولين أو من تنطبق صفة المسؤول عليهم في رياضتنا انهم لا يقرأون.. لا أعني هنا قراءة الكتب والبحوث والدراسات التي تسهم في توسعة أفاقهم، وتنور المسالك أمامهم، وتضيء دروب عطائهم من أجل تطوير واقع إداء مؤسساتهم الرياضية، مع أن مثل تلك القراءة مهمة ومطلوبة إذا كان المسؤول حريصا فعلا على الكيان الرياضي المسؤول عنه، ويبحث عن كل السبل المؤدية الى النهوض والأرتقاء بواقع عطاء مؤسسته الرياضية، لكن أعني هنا ما تكتبه الصحافة الرياضية وتحديدا ما يكتب من مقالات وتقارير وتحقيقات وغيرها من صنوف الكتابة التي تميط اللثام عن حقائق وممارسات خاطئة، أو تكشف عن عيوب ومواطن خلل في هذا المفصل أو ذاك، وتدخل في نطاق النقد الهادف الذي يبتغي الأصلاح وليس الأستهداف الشخصي أو التسقيط المعلن أو المبطن، ويخطأ المسؤول إذا اعتقد أو صور له من حوله أن يعطي ما يكتب أو ما يقال الأذن الطرشاء، وان ما ينشر ليس سوى (كلام جرايد) لا يغني ولا يسمن عن جوع، هذا التصور للأسف نراه حاضرا بل صار جزءا من فلسفة السلطة وسلوك القيادة لدى معظم العناوين المسؤولة في الواقع الرياضي، الذي تتفاقم فيه الأخطاء وتتراجع معدلات الإداء وتتهاوى النتائج، نتيجة غياب الرؤى الصحيحة في العمل وإفتقاد بعض أصحاب الكراسي والعناوين الى البوصلة الصادقة التي تؤشر لهم الاتجاهات السليمة، والصحافة وما تتناوله من كتابات هادفة واصلاحية هي الجزء الأكثر حيوية في تلك البوصلة، لكن تبقى مشكلة المسؤول الرياضي عندنا انه لا يقرأ ويكتفي أحيانا بما يوصله اليه بعض المنافقين عن ما يكتب بطريقة منافية لما كتب أصلا، وهذه أيضا ثيمة سلبية تحسب على المسؤول ذاته، مع ان بعضا من طراز المسؤولين انهم لا يقرأون، واذا صادف ان أحدهم يقرأ فربما لا يفهم ما كتب، واذا صادف انه فهم فلن يكتب لما فهمه التنفيذ أو التطبيق على أرض الواقع، مع أن معظمهم لا يتردد في التصريح دائما أن الإعلام شريك أساسي في صناعة القرار وطرف مهم في تحقيق الإنجاز، لكن يبقى التناقض حاضرا بأستمرار بين ما يصرح به المسؤول، وبين ما هو مجسد من سلوك وتعامل على أرض الواقع.. وهنا تسكب العبرات.

السطر الأخير

** (إن حضارة الإنسان وتاريخه ومستقبله.. رهن كلمة صدق وصحيفة صدق وشعار صدق.. فبالحق نعيش، وليس بالخبز وحده أبدا).
مصطفى محمود
 

قاسم وحمد يعلنان الجاهزية وتعزيز الخطوات
ملعب الشعب يحتضن أمسية رمضانية جميلة بين الزوراء والجوية
 

بغداد / الملاعب

يحتضن ملعب الشعب الدولي في الساعة العاشرة من مساء اليوم اللقاء الجماهيري الكبير الذي سيجمع قطبي الكرة العراقية الزوراء والجوية في لقاء مؤجل لحساب الدور الثالث من المرحلة الاولى لدوري الكرة الممتاز.
وسيدخل فريق القوة الجوية المباراة وهو يطمح الى تعزيز خطواته الايجابية ونجاحاته عبر الدوري لتحقيق فوز جديد ينقله الى موقع افضل في خارطة الدوري، فيما سيسعى فريق الزوراء الى الرمي بكل اوراقه من اجل انتزاع الفوز وضرب اكثر من عصفور بحجر واحد، اولها رد الاعتبار للكرة الزورائية بعد الخروج من البطولة الآسيوية على يد فريق الجوية ومن ثم مصالحة جمهوره الوفي بعد سلسلة النتائج غير المشجعة لكرة الزوراء.
وقال مدرب الجوية باسم قاسم ان فريقه في كامل الجاهزية والاستعداد لخوض المباراة وهو يدرك اهمية النقاط الثلاث التي ستدفع بالفريق نحو موقع افضل من خارطة الدوري.
واضاف قاسم: نحن نحترم امكانات المنافس وتأريخه العريق برغم من اننا قد تفوقنا عليه في البطولة الآسيوية ونحن عازمون على تكرار النتيجة في الدوري المحلي من خلال ثقتنا بلاعبينا وعزمهم على تحقيق الفوز.
اما مدرب الزوراء عصام حمد فقال: ان لقاء اليوم يعد فرصة امامنا من اجل العودة الى دائرة المنافسة على اللقب لا سيما ان النقاط الكاملة ستعيد فريق الزوراء الى سكة الانتصارات، فضلاً على مصالحة جمهورنا الوفي وهذا هو طموحنا الذي سنسعى لتأكيده فوق اديم ملعب الشعب الدولي.واشار حمد الى اننا في الوقت نفسه نحترم قدرات وامكانات منافسنا فريق الجوية الذي يمتلك عناصر جيدة، غير ان المباراة ستكون فرصة مناسبة للدخول طرفاً في المنافسة على اللقب.
ويقف فريق الجوية بالمركز الرابع برصيد (53) نقطة ولديه ست مباريات مؤجلة، فيما يحتل فريق الزوراء الترتيب السادس برصيد (50) نقطة، ولديه مباراتان مؤجلتان.
وتتطلع اليوم الجماهير الكروية ونحن معهم لمشاهدة مباراة تليق بتأريخ وسمعة الفريقين حافلة بالاثارة والندية واللمحات الفنية الجميلة التي يطرب لها عشاق الازرق والابيض.

 

أمين عام الإتحاد الآسيوي لكرة السلة يبارك إستضافة العراق تصفيات كأس العالم
 

بغداد/ صكبان الربيعي

بارك الامين العام للاتحاد الآسيوي لكرة السلة عضو الاتحاد الدولي هاكوب خاجريان استضافة العراق تصفيات بطولة كاس العالم التي ستقام في قاعة الشعب المغلقة ابتداءً من يوم 24 تشرين الثاني المقبل حيث يقابل منتخبنا الوطني منتخب كازاخستان. وقال في مؤتمره الصحفي الذي عقده في فندق الرمال مساء الاربعاء الماضي: ان مشاركة منتخب العراق الوطني في تصفيات بطولة كأس العالم ضمن مجموعة تضمه الى جانب منتخبات كازاخستان وايران وقطر بطريقة الذهاب والاياب سيعود بالفائدة لكرة السلة العراقية التي تفتح امامها آفاق واسعة. وناشد المسؤولين في وزارة الشباب والرياضة واللجنة الاولمبية الوطنية العراقية زيادة الاهتمام بمرافق ومنشآت قاعة الشعب، واجراء الاصلاحات والترميمات فيها بالشكل الذي يجعلها ملائمة لاستقبال الفرق الزائرة حسب المواصفات الدولية. واضاف خاجريان: ان النظام الجديد الذي اعتمده الاتحاد الآسيوي في اجراء تصفيات بطولة آسيا المؤهلة لبطولة كأس العالم لعام 2019 سيفتح الآفاق الواسعة امام كرة السلة الآسيوية للتطور ومواكبة الحديث في عالم كرة السلة العالمية.

لقاء موسع ص5
 

العراق يفوز بمناصب مهمة في تشكيلة الإتحاد العربي للمبارزة
 

بغداد/ الملاعب

فاز العراق بـ 7 مناصب مهمة في تشكيلة الاتحاد العربي بالمبارزة بعد الانتخابات التي جرت مساء أول أمس في العاصمة الاردنية عمان، حيث فاز رئيس الاتحاد المركزي زياد حسن بمنصب عضوية الاتحاد العربي، وتم تعيينه مديراً تنفيذيا في الاتحاد العربي، في الانتخابات التي فاز برئاستها الشيخ سالم القاسمي من الإمارات، ونوابه، الشيخ إبراهيم من البحرين، وجميل الزفتاوي من مصر وزائدة الديراوي من تونس، وفاز بمنصب الامين العام الاردني خالد العطيات، وبمنصب أمين الصندوق هدى الزين من الإمارات، فيما فاز بمنصب العضوية في تشكيلة الاتحاد العربي زياد حسن من العراق وسعود الشمري من السعودية وزياد بو عراج من لبنان وداود المتولي من فلسطين، وسمي الكويتي راشد الشمالي مديراً فنياً ورؤوف بروناي من الجزائر مسؤولا للعلاقات العامة. وحقق العراق مناصب مهمة في اللجان العاملة، حيث فاز الدكتور عبدالهادي حميد بمنصب عضو اللجنة الفنية، والدكتور علاء عبدالله ضمن لجنة الحكام، ورعد خليل ضمن لجنة المدربين، ومحمد عبدالواحد ضمن لجنة الدعاية والتسويق، وزينب غلاب ضمن لجنة المرأة، وفلاح الناصر رئيساً للجنة الإعلامية.
 

    

الساعة والتأريخ

مواقع الرياضة الدولية

اللجنة الاولمبية العراقية

اللجنة الاولمبية الدولية

الاتحاد الدولي لكرة القدم

الاتحاد الدولي لكرة الطائرة

الاتحاد الدولي لكرة السلة

الاتحاد الدولي لكرة اليد

الاتحاد الدولي للتنس

الاتحاد الدولي للملاكمة

الاتحاد الدولي للتايكواندو

الاتحاد الدولي للمصارعة

الاتحاد الدولي للسباحة

الاتحاد الدولي للرماية

الاتحاد الدولي للدراجات

الاتحاد الدولي للفروسية

الاتحاد الدولي لألعاب القوى

الاتحاد الدولي للمبارزة
الاتحاد الدولي لرفع الاثقال
الاتحاد الدولي للريشة الطائرة
الاتحاد الدولي لكرة المنضدة
الاتحاد الدولي للجمناستك
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للجودو
الاتحاد الدولي للقوس والسهم
الاتحاد الدولي للإسكواش
اللجنة البارالمبية الدولية
الاتحاد الدولي للشطرنج
الاتحاد الدولي للبولينغ
الأتحاد الدولي للكاراتيه
الأتحاد الدولي لكمال الأجسام
المتحف الاولمبي لوزان
المجلس الاولمبي الاسيوي
الاتحاد الدولي للتجديف

القاموس

   

   جميع الحقوق محفوظة لحصيفة الملاعب 2010                                                               تصميم : غزوان البياتي - gazwanalbaity@yahoo.com